9 نصائح بسيطة لكتابة محتوى ويب مقنع

حدد هدفك من الكتابة، لا تَغْتَرّ بعدد الزيارات،  عليك البدء في كتابة ما يثير اهتمام الجمهور ليبدأون في مشاركته على صفحاتهم، فما الذي يجلب الزوار إليك؟ وما هي المواضيع التي تفاعلوا معها أكثر؟ الإجابة على هذه الأسئلة هي التي تُجَنِّبُك الوقوع في الأخطاء.

هل يقع الكُتّاب من ذوي الخبرة في الأخطاء عند الكتابة؟

نعم، البعض يكتب على الإنترنت وكأنه يكتب كتاباً أو ورقاً مطبوعاً في حين أن الأمر يختلف ما بين الاثنين. الكتابة على الإنترنت تحتاج مقومات خاصةٍ، وهناك بعض الأسئلة اسألها لنفسك:

  • ما الذي يفكر فيه الجمهور ويشغل بالهم حالياً؟
  • ما هو تصوري للعميل الذي سيقرأ ما أكتب؟
  • هل يبحث من يقرأ لي عن منتجات معينة؟ وهل يميلون للمحتوى السريع أم المفصل؟

في التالي سأذكر لك بعض النصائح لتُحسن اصطياد العملاء، لكن عليك أن تتأكد من أنّ العميل سيقرأ ما تكتب، فأنت لن تستطيع التفاعل مع شخصٍ لم يقرأ بالأساس، السؤال هنا كيف أجعل العميل يقرأ؟

1. حاول أن تتعلم سلوك العميل

 يذهب العميل لمحرك بحث، يكتب فيه ما يريد، يقوم محرك البحث بإظهار بعض النتائج، ولسبب ما يتجه العميل إلى مدونتك، وبالنظر إلى الأمر فإن زائر الموقع يلقي نظرة سريعة فإن لم يجد ما يريد لن يُتعب نفسه في البحث في موقعك وسيغادر، لهذا على مدونتك أن تُظهر لهم أنهم في الموقع الصحيح في توفير المعلومات وتساعدهم على اتخاذ القرار بالإكمال والتنقل فيها.

2. رتب المعلومات بحسب الأولوية للعميل

عليك في بداية المقال تلخيص ما ستكتب عنه مع إثارة الشوق للإكمال، أي أنّه عليك باتباع نمط الهرم المقلوب في المعلومات، حيث ستأتي المعلومات المهمة أولاً ومن ثم ستتدرج في المعلومات.

على سبيل المثال لو كنت تعرض منتجات في موقعك فإن أول شيء سيريد الزبون معرفته هو اسم المنتج ولونه مثلاً كأن تقول مقعد أحمر، وهذا ما سيظهر لهم في بحثهم في موقعك أو في أي موقع يتم بعده الإحالة لك، تأتي المعلومات الفرعية عن نوعية غطاء المقعد، حجمه، وغيره من التفاصيل.

3. لا تتفلسف ولا تحاول أن تكون مبدعاً بشكلٍ زائد

في الحقيقة لا يملك الزبون الكثير من الوقت، لن يولي أهمية لكل كلمة في المقال أو الوصف على موقعك عبر الإنترنت، عينه ستقع على كلمات معينة وسيتجاوز الباقي. فلو كان يبحث مثلاً عن عطر ما فإنه بالتأكيد سيحاول تجميع المعلومات الأساسية كمدة بقاءه ومكوناته ودرجة النقاء وغيره من المواصفات، أما باقي الوصف فلن يكون مفيداً له.

لهذا حاول أن تكون موجزاً دقيقاً في الوصف لمنتجاتك أو سهل العبارة قصيرها في الأمور الجانبية في شرح المكونات أو طريقة الاستخدام.

4. المسح الضوئي

هناك كلمات أساسية عليك أن تقوم بإبرازها وكتابتها، تخيل أن القارئ سيقوم فقط بأخذ نظرة سريعة، عملية مسح ضوئي، أو عملية التقاط كلمات رئيسية. الكلمات الرئيسية قد تكون كافيةً بحد ذاتها، أو قد تكون بدايةً لتحفيزه على الاستمرار في القراءة.

تقول الدراسات أن 16% من الأشخاص فقط هم من يقرأون المقال أو الوصف بشكلٍ كامل. وعادة ما يقوم الأشخاص بالنقر على أول رابط يُقابلهم في القراءة ويقومون بالخروج من الصفحة التي كانوا فيها.

وفي عملية المسح الضوئي اسأل نفسك الآتي:

  • هل ينقل العنوان حقيقة المضمون؟
  • هل التسمية للصور واضحة وتوجه رسالة للزبون؟
  • هل تُلَخِّص العناوين الفرعية المضمون؟
  • هل الموضوع على شكل نقاط محددة؟

تواجد السابق سيُسَهِّل الأمر على الزبون ويعطيه نظرة صحيحة وسريعة حتى ولو لم يكمل القراءة.

5. استعمل الكلمات الدارجة

عادة ما يستخدم الناس نفس الكلمات على محركات البحث كجوجل وغيرها، لهذا على الموضوع أو البيانات التي تدرجها في موقعك أن تكون ضمن الكلمات الدارجة التي يبحث عنها الأشخاص.

التجميل والتنميق أمران قد يسببان لك مخالفة المألوف وبالتالي التراجع في محركات البحث.

6. أنت تكتب لأشخاص كسالى

استخدام الفقرات القصيرة التي تتكون من أربع جمل كحد أقصى، قم بإزالة الكلمات غير الضرورية، تجنب المصطلحات الطويلة المقعدة، وتجنب التكرار والمشاعر السلبية، وأخيراً خاطب الزبون بكلمة أنت، الكلمة المباشرة بدون أي إضافات.

قد يقول البعض لكن هناك ضرورةً تَظهر في بعض الأحيان لاستخدام كلماتٍ طويلةٍ.

7. سيأتي إليك الزوار من أي صفحة في موقعك

الكتب نبدأ بها من الفصل الأول، الثاني، فالثالث وهكذا. بينما في المواقع فالزائر يأتي بحسب ما يتم إحالته عبر محركات البحث، أي أنه قد يبدأ بصفحة فرعية قبل الصفحة الرئيسية.

لهذا حاول أن تضع روابطاً مثيرةً للاهتمام تأخذه من مكان إلى مكان في موقعك. ويمكنك استخدام تحليلات جوجل لمعرفة أكثر الصفحات التي يستهدفها زائرو موقعك.

8. سَهِّل أمر العثور عليك

يبحث العملاء عن معلومات، منتجات، وغيره. وعليك أن تبدأ بجذب العملاء عن طريق المعلومات والكلمات، وهذا ما يعرف بالسيو SEO. كلما زادت جودته في موقعك كلما تحسنت الزيارات الآتية، وزاد التفاعل بالتالي.

9. الانطباع البصري

أمر مهم جداً أن يكون التصميم للموقع جذاباً ملفتاً إلى جانب سهولة التنقل وجودة الموقع وملائمته لكافة الأجهزة المستخدمة مِن قِبَل العملاء. ويتم تحسين ذلك عن طريق الصور، الفيديوهات، الألوان وغيرها من عوامل الجذب المرئية دون زيادة تؤدي للفوضى والتشتت.

 

الخلاصة

زوار الموقع ليسوا روّاد جامعة، بل أشخاص من كافة الأعمار والمستويات. كن سهلاً بسيطاً سلساً في جُمَلِك. واجعل رسالتك واضحةً، دقيقةً، وفي ذات الوقت مقنعةً.

 

 

المصدر

0 تعليق

أضف تعليقاً

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register