لماذا تحتاج خطة التسويق بالمحتوى ؟

ثبت أن التسويق بالمحتوى فعّال بجنون، ويمكن أن يكون جزءاً لا يتجزأ من بناء الثقة الذي يؤدي حتماً إلى تحويلات. بعض الدراسات قالت إن "80% من صناع القرار في الشركات يفضلون الحصول على معلومات الشركة في سلسلة من المقالات، مقابل إعلان".
ولكن مثل معظم تقنيات التسويق الرقمي الأخرى، التسويق بالمحتوى ليس شيئاً تقفز إليه وتحصل إليه بتهور وبطريقة عمياء.
وكما في فريق كرة القدم فهو لا يستطيع اقتحام الملعب دون خطة تكتيكية مسبقة لاجتياز لعبة شاملة بشكل ممتاز، في الحقيقة وجَدتْ دراسة من معهد التسويق وبروفسورات التسويق بالمحتوى أن "المسوقين الذين لديهم استراتيجية موثقة ليسوا أكثر فاعلية فحسب، بل أيضاً أقل تحدي مع كل جانب من جوانب التسويق بالمحتوى"


وفيما يلي خمسة أسباب محددة، لماذا تحتاج خطة التسويق بالمحتوى الآن؟


1. ضمان التماسك:
تشمل معظم حملات التوزيع أكثر من قناة، حيث ينتشر المحتوى عبر مجموعة متنوعة من الوسائل.
على سبيل المثال لقد فعلت كل شيء من منشورات المدونة ووسائل التواصل الاجتماعي إلى الندوات عبر الإنترنت، هذا شيء عظيم بخصوص التسويق بالمحتوى، هناك الكثير من الحرية حتى تتمكن من الوصول إلى جمهورك عبر مجموعة كبيرة من القنوات.
قضية واحدة، مع ذلك أني رأيت المسوقين لديهم نقص في التماسك العام في محتواهم، في كثير من الأحيان ومن كل مكان والتي تغطي عدداً لا يحصى من المواضيع وذلك ممكن أن يشوش ويربِك الجمهور.
من خبرتي ممكن أن تقع في هذه المشكلة إذا لم يكن لديك خطة استراتيجية، ولكن عندما يكون لديك استراتيجية موثقة يمكنك رسم المسار بوضوح وبدون ضبابية.
هذا سوف يُمكنك من تغطية المواضيع بشكل فريد من نوعه، وسوف تتمكن من إنتاج محتوى يتردد صداه في السوق ويبقى بشكل عام على الطريق الصحيح مع العلامة التجارية الخاصة بك.


2.تأسيس علامة تجارية قوية:
هناك الكثير من المسوقين، لذلك تحتاج إلى علامة تجارية قوية لتبرز نفسك أمام الجمهور.
من أجل أن يكون هناك علامة تجارية قوية وجدتُ أنه من الضروري أن تكون هناك استراتيجية قوية.
وخلق واحدة من استراتيجيات التسويق بالمحتوى تساعدك على توجيه السفينة وضمان أن تسير في الاتجاه الصحيح بلا شك، يقدم لك الاختيار المناسب والنهج العام الذي يجب أن تتخذه وكذلك وسائل محددة للاستفادة.

 

3. زيادة إنتاجية التسويق بالمحتوى:

المسئولية أمر بالغ الأهمية لإحراز أي تقدم ملموس، بدون وجود استراتيجية تحدد لك كيف يجب أن ننتج؟ وما الذي يجب نشره؟ ومتى؟ تجد أن من السهل جداً أن تتعثر.
إذا كنت من النوع الذي يحتاج لدفعة بسيطة لتستمر، الاستراتيجية أمر غاية الأهمية ومهم ليدفعك ولتستمر، ربما يكون هدفك إنشاء منشورين على مدونتك، تحديث التوتير 5 مرات أسبوعياً، تحديث فيس بوك مرتين أسبوعياً، إنشاء مخطط رسومي حول ما يجري مرة في الشهر وهلم جرا، عندما يكون لديك استراتيجية كل هذا يصبح من السهل تحقيقه وتصبح من السهل أن تكون أكثر واقعية.

 

4. تحليل الأنماط:
شيء آخر تعلمته عن النجاح في هذا النوع من التسويق هو أنه يتطلب إصلاح دائم وتغيير وتبديل، قد يكون هناك بعض التقنيات تعمل ببراعة في حين البعض الآخر سيكون قد فشل هذا مجرد جزء من العملية، لذلك ومن خلال الحصول على وثائق مكتوبة عن الذي تفعلونه سوف تجدون أنه من الأسهل بكثير تتبع العمل وتحديد ما هو العمل وما هو ليس كذلك أي لا يعمل كما هو مطلوب، وما هو كذلك.
عليك أن تعرف أيضاً المقاييس لتركز في الحصول على أفضل شعور عن كيف ستكون الحملة ككل، وهذا ينبغي أن يكون واضحاً عندما تحتاج منطقة معينة بعض التجديد.
كما ويمكن جمع المزيد والمزيد من البيانات، يُمكنك أن تُحوّل في نهاية المطاف حملتك إلى شيءٍ مؤهلٍ جداً بكفاءة شرسة.


5. رفع عائد الاستثمار إلى أقصى حد:
هل تعلم أن " تكاليف التسويق بالمحتوى أقل 62% من التسويق التقليدي وأقوى بثلاث أضعاف؟". 
الشركة طالما أنشأت حملة ذكية ومدروسة جيداً فإنها تستطيع أن تنافس وبقوة.
من خلال رسم مخطط لدراستك بعناية ووضع استراتيجية شاملة، وكانت تقريباً مضمونة فإن ذلك سيؤدي حتماً إلى نتيجة مضمونة وإلى عائد أكبر.


الخلاصة:
معرفة الأسباب والكيفيات أمر حاسم لتحديد اتجاه خطة التسويق بالمحتوى الخاص بك، لهذا السبب لا أستطيع أن أؤكد بما فيه الكفاية كم هي مهمة لتطوير استراتيجية فريدة من نوعها لعلامتك التجارية. هذا سيوفر لك الكثير من الوقت وتمكنك من الحصول على نتائجٍ ملموسة في غضون فترة معقولة من الزمن. 

 

 

المصدر
 

0 تعليق

أضف تعليقاً

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register