كيف تحدد المحتوى الذي يهم جمهورك ؟

ينجح تسويقك للمحتوى إذا تفاعل معه الجمهور، وهذا يتطلب منك الإجابة على سؤالين:

كيف يمكنك فهم رغبات جمهورك الحقيقية؟ وكيف يمكنك مساعدتهم على الوصول إلى ما يريدون؟

هذه بعص الخطوات التي ستساعدك على الإجابة على هذه الأسئلة.

1- اخرج من الباب:

اخرج من مكتبك لتتأكد من أن فريق التسويق يقابل العملاء باستمرار، وكما تتأكد من تحقيقك أهداف صناعة المحتوى وجودة التسويق، تأكد من تحقيق أهداف إشراك العملاء.

 

2- تحدث، شاهد، فكر:

سيفيدك قضاء الكثير من الوقت مع العملاء للاستماع إلى شكاويهم، والتحدث معهم حول الصناعة وتحدياتها، ومشاهدة جو  المدونات ومواقع التواصل  الاجتماعي لمعرفة مايتم تداوله، فهذا يجعلك جزء من عالم العملاء، وفكر في كيفية تحقيق مايريدون.

 

3- اسأل واقتف الأثر:

اسأل عملاءك عن أفضل ماتقدمه من وجهة نظرهم، وكيف يمكنك تطويره، وأشركهم مع وجهات نظرك عبر المحادثة عبر الانترنت أو الاتصال أو الحملات لفهم التحديات التي يواجهونها، وكيف يمكن أن تساعدهم، ثم اتبع هذه الرؤى باستخدام أدواتك مثل: Salesforce  و Marketo  ، وشارك المعلومات مع موظفيك.

 

4- لا ترتكب هذا الخطأ:

يبالغ الأشخاص في تقدير أثر النزعة الشخصية على تصرفاتهم سواء كانت سيئة أو جيدة، بينما يقلل من قيمة تأثير العوامل الظرفية، لتكون صانع قرار حقيقي يمكنه الالتفاف حول احتمالات التغيير، يجب أن تستهدف رسائلك العوامل الظرفية التي لو تركت بلا حلول فإنها ستهدد أهم أهداف الشركة.

 

5- انظر إلى الداخل:

إنه اختبار بسيط، هل يجب أن أقرأ أو أشاهد هذا؟ إذا كانت الإجابة نعم، إذن أنا أعرف بعض الجوانب التي لاتلائم الجمهور.

 

6- تعمق في البيانات:

لا تكتف بإلقاء نظرة على المعدلات والقياسات، بل اعرف نسبة المشاهدات لكل مقال نشر على موقعك، أو عرض خلال الحملة التعزيزية، تعمق حتى تقترب من المستوى الشخصي للمشتركين لتعرف ماذا يريدونن منك، ولا تنسى أيضًا مشاهدة القياسات السلبية مثل: معدلات إلغاء الاشتراك فهذا يعني أنك تفقد بعض جمهورك.

 

7- أجر المكالمات:

قم بإجراء مكالمات مع مندوبي المبيعات لديك، فهذا لن يمكنك فقط من معرفة مايهم جمهورك، بل من فهم فضل لمايمر به المندوب وماهي المواد المفيدة أو الغير مفيدة.

 

8- تواصل مع الجمهور:

تواصل مع الجمهور في أي وقت أو مكان وكلما استطعت ذلك، اتصل بهم، اشتر لهم القهوة، خذهم في جولة مع فريق المبيعات، عليك أن تعرف أن جمهورك ليس صعبًا، وأن الأمر غالبًا يعود لأن معظم المسوقين لا يرغبون في بذل جهد أو لا يجدون الحافز للتفاعل مع العملاء في العالم الحقيقي.

 

تتطلب معرفة الجمهور الوقت أو الجهد، لكن استثمار الوسائل الفعالة في عمل ذلك يحقق أهدافك بكفاءة أكبر، ويوفر الكثير من الجهود.

0 تعليق

أضف تعليقاً

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register