أبرز 4 مشاكل لدى كتاب المحتوى وكيف يمكن حلها

حظي كتاب المحتوى منذ سنوات عديدة بمساحة واسعة تمنهم من جني القراء والمتابعين وتحقيق أهداف متنوعة، لكن عدد كتاب المحتوى الذين ينضمون لهذا المجال يزيد تدريجيًّا، مما يظهر الكثير من التحديات أو العقبات أو المشكلات، فبدأ كثيرون بمحاول التغيير أو التحسين أو التطوير. ومن أبرز المشكلات التي ظهرت لدى كتاب المحتوى:

1- غياب أو نقص الخبرة:

هناك العديد من كتاب المحتوى الذين تنقصهم الخبرة والمعرفة بالمواضيع التي يكتبون عنها، مما يجعلهم غير قادرين على خلق المواد الإعلامية المتعمقة. كما أن الكثير من كتاب المحتوى يقبلون عروض العمل مختلفة ومتنوعة مما يجعلهم يكتبون عن كم واسع من المواضيع وهذا لا يمكنهم من شخذ تجربتهم وتقوية معرفتهم في مجال معين ومحدد.

الحلول:

  • أوكل مهمة كتابة المحتوى إلى كافة الموظفين واطلب من كل موظيف المساهمة بكتابة مقال بشكل دوري بدلًا من تكلفة كاتبة واحد بكتابة كل المحتوى.
  • قم بتوظيف كاتب محتوى ذو خبرة عامة من أجل تطوير المواضيع أو العناوين الرئيسية للمقالات التي كتبها الموظفون ذوي الخبرة.

2- اعتقاد كتاب المحتوى بعدم أهمية بعض المقالات:

يعتقد العديد من كتاب المحتوى أن هناك مواضيع مملة تحتاج إلى وجود مدونات مملة، لكن هذا غير صحيح لاختلاف اهتمامات القراء فما تعتقده ممل قد يكون ممتع ومشوق لقارئ آخر. فمثلًا:

  • قد تعتقد أن الاتصالات الهاتفية في مجال إدارة الأعمال مملة، لكن هناك بعض الأشخاص المهووسين بقراءة مثل هذا العنوان.
  • قد تعتقد أن الطبخ بدقيق جوز الهند غير ممتع، لكن بعض الأشخاص يتحمسون له بشكل كبير.

كل ذلك يعتمد على الجمهور. واعتقادك أن موضوعًا ما هو أمر ممل سيدفعك لكتابة محتوى ممل.

الحلول:

  1. تعمق في طرح المقال، فالمحتوى المتعمق نادرًا مايكون مملًّا.
  2. أرفق بعض البيانات أو الحقائق، فالقراء الممهتمين سيحبون وجودها.
  3. اعرف جمهورك وافهم اهتماماته حتى تكون منصة قوية.

3- لجوء كتاب المحتوى إلى الاقتراحات:

يطرح الكثير من كتاب المحتوى في مقالاتهم بعض الاقتراحات على القراء بدلًا من توفير مصادر مفيدة لهم. وذلك لأن الكتاب يركزون على أداء المهمة فحسب، وموظفو الشركة يركزون على تسويق المحتوى عبر نشره فقط، لكن تسويق المحتوى هو مهمة الجميع، وهو لا يقتصر على أداء بعض الأنشطة اللازمة بل يتطلب وجود مخرجات محتوى تتسم بالإبداع والإلهام والحماس، هذا النوع من المحتوى هو الذي يجب أن يصل إلى الناس.

الحلول:

  • قم بمكافأة كتابك اعتمادًا على معايير الأداء المتفق عليها حول المحتوى الذي يقدمونه.
  • استخدم كتاب محتوى يعرفون كيف يحققون ماتريد، يفهمون المجال، ومشاكله الكبرى، وكيفية حلها.
  • أنشئ تعاونًا بين أولئك كتاب المحتوى وبين أولئك الذين يتعاملون مع كبرى مشكلات هذه الصناعة.

4- الكتاب لا يفهمون الجمهور:

كلما كان الكتاب أكثر معرفة بجمهورهم، كلما كانوا أكثر قدرة على صنع محتوى أفضل، هكذا هو الأمر ببساطة. لكن الكتاب أحيانًا لا يعتبرون أنفسهم مسوقين للمحتوى مما يدفعهم لعدم النظر من زاوية المسوق. وخصوصًا أن التسويق يبدأ بمعرفة نوع الجمهور.

الحلول:

اسمح لكتاب المحتوى بإمضاء الكثير من الوقت في البحث حول هذه الصناعة ومعرفة الجمهور.

قم بتوفير معلومات غنية ومفيدة حول هذه الصناعة والجمهور الذي تستهدفه قدر المستطاع لهؤلاء الكتاب.

ترجمة: هالة أبو لبدة

المصدر

0 تعليق

أضف تعليقاً

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register